وزير الشؤون الإسلامية يرأس الاجتماع الأول لمجلس إدارة الأكاديمية الإسلامية المفتوحة   جدول البث المباشر لمواد المستوى الثالث   المواد الدراسية للفصل الدراسي الثالث بالبناء العلمي   تدشين موقع المقرأة الإلكترونية باللغة الإندونيسية   تهنئة الأكاديمية بعيد الفطر المبارك
  • AddInto
  • عدد المشاهدات:5117
    كلمة معالي الدكتور سعد الشثري

     

     

    الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، أما بعد:

     

    من فضل الله -عز وجل- أن أرسل محمداً صلى الله عليه وسلم بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله، وجعل معه الوحي كتاباً وسنة؛ ليقي الناس من الشبهات والشهوات، وأنواع الضلالات والخذعبلات، ومن هنا إذا عاد الناس إلى الوحي استقامت أحوالهم، صلحت تصوراتهم، وحسنت علاقتهم بالله -جل وعلا- فأورثتهم ذلك خيري الدنيا والآخرة، ومن هنا فإن أزمة العالم وما يحدث فيه من مشاكل سببها البعد عن شرع الله -عز وجل-، ولذلك فنحن في أشد الحاجة إلى العودة إلى الكتاب والسنة.

     

    ومن وسائل العودة إلى الكتاب والسنة العلوم الشرعية النافعة التي تسهل للناس طرق فهم هذين المصدرين العظيمين، ومن هنا فنحن نحتاج إلى مدارس تدرس الناس هذه الأصول خصوصاً مع وجود وسائل حديثة لابد من استثمارها، سواء إن كانت إعلامية أو كانت وسائل اتصال وتواصل، وهذا هو الذي هدى بإخواني في الأكاديمية في مقدمتهم فضيلة الشيخ راشد بن عثمان الزهراني إلى أن يسعوا إلى نشر العلم من خلال إنشاء الأكاديمية الإسلامية المفتوحة، هذه الأكاديمية لنا الإطلاع الكامل على جميع نشاطاتها، على جميع ما لديهم من أعمال، لدينا إطلاع وتعاون كامل فيما يتعلق بأنشطتها وبرامجها وأمورها الفنية والتقنية، لذلك فإني أعد كل من درس في هذه الأكاديمية ممن يدخل في قول النبي صلى الله عليه وسلم «إن الملائكة لتضع أجنحتها لطالب العلم رضا بما يصنع».

     

     وفي قول النبي صلى الله عليه وسلم «من يرد الله به خيراً يفقهه في الدين»، وفي قول الله -عز وجل- ﴿وَمَا كَانَ الْمُؤْمِنُونَ ليَنفِرُوا كَافَّةً فَلَوْلَا نَفَرَ مِن كُلِّ فِرْقَةٍ مِّنْهُمْ طَائِفَةٌ لّيَتَفَقَّهُوا فِي الدِّينِ وَلِيُنذِرُوا قَوْمَهُمْ إِذَا رَجَعُوا إِلَيْهِمْ لَعَلَّهُمْ يَحْذَرُونَ﴾ [التوبة: 122] ولذلك فالمرج كبير من القائمين على الأكاديمية والمأمن منهم عظيم والداخل لديهم يرجى له الثواب الجزيل ويرجى أن يكون مشعل هداية ونور ويرجى أن يكون ممن يدخل في قول الله -عز وجل- ﴿وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلًا مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحًا وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ﴾ [فصلت: 33].

     

    وهذا والله أعلم وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

     

    للاطلاع على الفيديو اضغط هنـــــا